شناسه : 98
Sunday 15 April 2018 ساعت 06:59 2016-11-25 19:37:20
قتل عشرة اطفال بيد قوات الامريكية نتيجة مداهمة المنازل في منطقة حديثه
قتل عشرة اطفال بيد قوات الامريكية نتيجة مداهمة المنازل في منطقة حديثه

تقع مدينة حديثة غرب العراق في محافظة الانبار على بعد 260 كم غرب العاصمة العراقيه بغداد ، يبلغ عدد سكان هذه المدينه حوال 49000 الف نسمه و تمتد مدينة حديثه على ضفاف نهر الفرات ، تمتاز هذه المدينه بكثرة العلماء و الادباء و الشعراء كما تحتوي على كثير من المساجد و المناطق الاثريه خلال الغزو الامريكي للعراق في عام 2003 لم تفلح القوات الامريكيه بالسيطرة علي المدينه مما دفعها للتمركز خارج المدينه و قد اتخذت من منطقة سد حديثه معسكر لها .

في يوم 19 تشرين الثاني عام 2005 قامت مجموعة من القوات الامريكيه بمداهمة منازل المدنيين في هذه المدينه و قامت بقتل عدد من المدنيين لا يقل عددهم عن 20 شخص بينهم عشرة اطفال و نساء ، تم اطلاق النار على اناس لا يحملون السلاح في داخل بيوتهم على الرغم من استسلامهم و عدم ابداء اي مقاومة تذكر, قامت هذه المجموعة باطلاق النار عليهم و تحويل سكينتهم و هدوء يومهم الى مجزرة يجب ان تستمر في الضمير الانساني اطفال لا يعرفون ماذنيهم لكي يستقبلوا رصاص المحتل بصدا عاري ، نساء لم يكن ذنبهم سوى ان جمعتهم الصدفة بفوهات مجموعة من رعاة البقر الهمجيين الذي لايهدأ رعهم سوى مشاهدة برك الدم .

ورغم محاولات الحكومة العراقية الى اخضاع هذه المجموعة الى القضاء العراقي لكي يتم معاقبتهم حسب القانون العراقي لكن فشلت هذه المساعي بسبب مماطلة تسويف الجهات الامريكية وثم محاكمة هذه المجموعة محاكمة شكلية تشبه المسرحية الهزلية وتم تبرئتهم على الرغم من توقعات الراي العام بانهم حسب القوانين يجب ان لاتقل عقوبتهم عن ال 150 عام بسبب استخدامهم القوة المفرطة ضد اناس عزل .

حدث يضاف الى سجل الاجرام الامريكي الذي له بداية وليس له نهاية .

 

 

 

 

 

آلبوم تصاویر

Add new comment